Google تطلق نسخة فلسطينية من محرك بحثها …. أحب جوجل

في خطوة جريئة، أعلنت شركة Google العالمية، أنها أطلقت نسخة جديدة محلية من محرك بحثها الشهير، يحمل اسم “جوجل – الأراضي الفلسطينية”، وذلك على نمط المواقع الإلكترونية المحلية الأخرى والتي يطلق عليها “النطاق المحلي” أو Local Domain والتي كانت الشركة قد قامت بإنشائها لعدة بلدان وصلت بالنسخة الفلسطينية الجديدة لـ 160 دولة مختلفة. وبحسب قول Google، فان “النطاق المحلي” الفلسطيني متوفر باللغتين العربية والانجليزية، وسيتمكن مستخدميه من الأراضي الفلسطينية من الحصول على معلومات مصنفة بشكل محلي فلسطيني، وذلك بعد أن كان المتصفح من داخل الأراضي الفلسطينية يضطر إلى استخدام مواقع “جوجل” العالمية أو الإقليمية الأخرى.. ومن الآن فان متصفحي الإنترنت من الأراضي الفلسطينية سيتم تحويلهم إلى النسخة الفلسطينية من الموقع بشكل أوتوماتيكي. وفي حالة عدم تحويلك أتواماتيكيا يمكن الدخول على صفحة جوجول الرئسية بالإنجليزية، وعن طريق “أدوات اللغة” Language tools أختار دولة فلسطين عن طريق Google’s Site in Your Local Domain.. الجدير بالذكر، أن النسخة الفلسطينية لا يوجد بها ميزة “البحث في صفحات من فلسطين” كما هو متبع في معظم النسخ الإقليمية من محرك Google، ولكن بدلا من ذلك يوجد “البحث في صفحات عربية” وهو ما لم تعقب عليه الشركة العالمية حتى الآن!!


Comments

4 ردود على “Google تطلق نسخة فلسطينية من محرك بحثها …. أحب جوجل”

  1. مش عارفة بصراحة الخبر يفرح ولا ايه بالظبط
    بس شعار جوجل على شكل قنبلة مش عارفة هما يقصدوا بيها العنف اللى بيحصل للفلسطنين والنسخة دى هدية ليهم ولا العكس وشايفين الشعب الفلسطينى ارهابى والصورة معبرة عنهم

  2. عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    نعتذر اليك بشدة عن ذلك
    هل ارسلت التعليق هنا ؟

    لم احلاظه

    مرحبا بك معنا ونتشرف بإنضمامك إلينا

    لقد تم وضع مدونتك فى الرابطة

    نرجو وضع بنر الرابطة فى مدونتك

  3. ههههههههه
    لا ايوشة شكل القنبلة دي مش عشان الفلسطنين لأ دول كانوا بيحتفلو بعالم في الاستاتيكية والكهرباء وما كنتش قنبلة … كمان كانت موجودة في كافة المواقع مش فلسطين بس
    ————————————-
    شكراً لرابطة هويتي اسلاميه وانا واضع البنر من زمن في المدونة

  4. بصراحه تشكر جوجل :(( اعترفت بفلسطين فى حاجه.
    بس لانى مش بفهم اوى فى الحوار ده
    لااعلم مدى خطوره=(( عدم وجود ميزه بحث فى صفحات فلطسني وبدلا منها صفحات عربيه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *